12 أمر يجب ان تعرفه لـ علاج الكحة والبلغم عند الاطفال

علاج الكحة والبلغم عند الاطفال، تعتبر الكحة عند الأطفال أمراً مزعجاً للوالدين وكل أفراد الأسرة، خصوصاً بعد اللعب، أو الانفعال، أو أن يستمر خلال النوم

كما تعتبر الكحة من أكثر أعراض الجهاز التنفسي شيوعاً في فئات العمر كافة، وهى وسيلة دفاع طبيعية ومفيدة لحماية الجسم عن طريق إزالة المخاط والجزيئات المزعجة من الجهاز التنفسي، ويسعى المرضى المصابون بالكحة إلى الحصول على الرعاية الطبية له مهما كلفهم ذلك.

ففي حالة الإصابة بالربو أو الحساسية من أي مواد مهيجة مثل حبوب اللقاح والأزهار وتلوث الهواء والتدخين، وفي حالة إصابة الطفل بالتهاب القصبات الهوائية، الارتجاع المريئي، كل هذا قد يسبب تهيج لمنطقة الحلق مما يسبب الكحة اللاإرادية، ويتطلب علاج الكحة عند الاطفال.

اسباب الكحة والبلغم عند الاطفال

أن الكحة والبلغم عند الأطفال هى عرض لمجموعة متنوعة من الأسباب، بما في ذلك التهابات الجهاز التنفسي العلوي الفيروسية، والأمراض المزمنة (مثل الربو التحسّسي)، وحساسية الأنف، وحساسية الجيوب الأنفية، وحساسية الحليب الحيواني البقري.

كما ان وجود جسم غريب مستنشق في المجاري التنفسية (عادة يكون لدى الأطفال دون عمر الخمس سنوات)، وارتجاع المريء، وحساسية الأدوية (خصوصاً لدى البالغين، بسبب تناول الأدوية المسكنة، مثل: الأسبرين والبروفين والفولتارين، وبعض أدوية علاج ضغط الدم)، يسبب الكحة ويحتاج لعلاج الكحة والبلغم عند الأطفال.

كما أن التعرض لدخان التبغ والغبار المصاحب للتلوث البيئي، وروائح المنظفات النفاذة، والبخور والعطور، تؤدي جميعها إلى تهيج نوبات الكحة، ولكنها ليست سبباً مباشراً له.

ذلك  أن الأطفال الذين يعانون من أعراض متكررة من حساسية الأنف والربو التحسسي المزمن (حساسية الصدر)، وحساسية الجلد، يحتاجون إلى الكشف لدى طبيب متخصص في أمراض الحساسية لتشخيص سبب الحساسية.

فبالتاريخ المرضي والفحص، يمكن تشخيص 50 في المائة من الحالات، ثم يأتي دور تحليل الدم للكشف عن خلايا الحمضيات (Eosinophils)  والأجسام المضادة (Total IgE) والأجسام المضادة، وأيضا يتم فحص فيتامين “D”، وهذا ما يلزم للتحكم في حالة الربو.

وفي معظم الحالات تأتي الكحة مصحوبة ببلغم عند الأطفال، ولكن يستدعي الأمر زيارة الطبيب عند وجود دم أيضا في السعال لعلاج الكحة والبلغم عند الاطفال.

حالات الكحة التي تستدعي التدخل الطبي

  • اذا كان عمر الطفل اقل من  شهور
  • لديهم حمى خاصة اذا كانت اعلى من 39 درجة مئوية
  • يواجه مشكلة في التنفس
  • عند السعال يصدر صوت السعال الديكي
  • في حال السعال العنيف.
انواع الكحة عند الاطفال
انواع الكحة عند الاطفال

انواع الكحة عند الاطفال

أوضح الأطباء أن الكحة لا تعنى دائماً أن هناك مشكلة، ولا بد من الأخذ في الاعتبار دائماً الفترة الزمنية للكحة، كما أن التاريخ المرضي والفحص وحدهما يساعدان في التشخيص الصحيح في 50 في المائة من الحالات وبالتالي علاج الكحة عند الاطفال بشكل ملائم لنوعها.

وتصنف الكحة إلى مجموعة من الانواع وهي

  • الكحة القصيرة: حيث تكون الفترة الزمنية للكحة قصيرة، ككحة النهار البسيط، أو الكحة بعد التهابات الجهاز التنفسي الفيروسية.

فإنها عادة لا تتطلب أي علاج محدد، وتتحسن خلال أسبوع أو أسبوعين تحت إشراف الطبيب المعالج، مثل الباراسيتامول أو استخدام عقار الأسيتومينوفين، الخافض الحرارة وكذا مضاد الهيستامين.

وبشكل عام، ننصح بعدم استخدام المسكنات وخافضات الحرارة المحتوية على البروفين والفولتارين لعلاج الأطفال لأنها يمكن أن تسبّب تحسسا دوائياً وحساسية الجلد والصدر.

  • الكحة المتكررة: خصوصاً التى تأتي ليلاً بعد الذهاب إلى النوم، فهى دائماً غير طبيعية، وتحتاج إلى عناية طبية.
  • الكحة المتكررة لفترة زمنية طويلة: قد تصل لأسابيع أو شهور، ويكون سببها غالباً في الأطفال حساسية في الأنف وحساسية في الصدر (ربو شُعبي).

نتيجة التهاب تحسّسي مزمن في الأنف والجيوب الأنفية والقصبات الهوائية، ويرافق الكحة احتقان وسيلان الأنف وعطاس متكرر، وإفرازات خلف الأنف تصب في الحنجرة، يصاحبها كتمة أو ضيق في النفس وصفير أو خرفشة في الصدر.

وفي هذه الحالة، تتحسن الأعراض باستخدام موسعات الشعب الهوائية، على سبيل المثال بخاخ الفينتولين، أو قد يحتاج لزيارة الطوارئ، حيث تتحسن الأعراض بعد أخذ الأكسجين، وعند مراجعة عائلة الطفل يظهر ان لها تاريخ مرضي مع بعض أمراض الحساسية.

والتي من ضمنها، الربو الشعبي، وحساسية الطعام، وحساسية الجلد التي تعرف بـ (الإيكزيما)، أو الحساسية من الطعام، سواء لدى أحد الوالدين أو كليهما.

  • الالتهاب التحسسي المزمن: وأوضح الأطباء أن العلاج الأمثل لحالات الالتهاب التحسسي المزمن يتم بالاستخدام المنتظم لبخاخات محتوية على دوائين معاً: الكورتيزون وموسعات طويلة المفعول للشعب الهوائية.

ولكن لزم التنبيه بضرورة عدم أخذ أي نوع دواء بدون استشارة الطبيب المعالج وبدون الرجوع إليه في علاج الكحة والبلغم عند الاطفال بكافة أنواعها.

هل الكورتيزون آمن؟

أكد الأطباء على أن استخدام البخاخات المحتوية على الكورتيزون، واستخدام الكورتيزون بالفم لفترات قصيرة، يكون آمنا، سواء للأطفال أو الكبار، ولا يؤدي للإدمان أو الاعتماد عليه، أو حدوث مضاعفات بسببه كما يعتقد البعض، ما دام استخدامه قد تم بطريقة صحيحة وباستشارة الطبيب.

  • الكحة التحسسية: إن حالات السعال التحسسية تكون، في الغالب، بسبب حساسية الأنف المزمنة، نتيجة لتكرر صب الإفرازات من خلف الأنف للحلق.

مما يؤدي لتهيج الحلق، واستمرار نوبات الكحة، وضيق الشعب الهوائية، وفي هذه الحالة، يحتاج المريض إلى العلاج ببخاخ الكورتيزون بالأنف (الموميتازون أو الفلوتيكازون) لمدة لا تقل عن شهر لعلاج الالتهاب التحسسي في الأنف، وجرعة العلاج بخة أو بختين في الأنف قبل النوم أو في الصباح الباكر.

  • الكحة التى يوجد بها بلغم أو الجافة دليل على حساسية الصدر.
  • الكحة التى يكون بها بحة من الممكن أن تكون دليل على التهاب الحنجرة، بالإضافة إلى وجود بحة فى صوت الطفل.
  • الكحة النحاسى التى تشبه صوت النحاس فهى دليل على التهاب القصبة الهوائية.
  • الكحة أثناء الليل فقط والتى تستمر أكثر من أسبوعين دليل أيضًا على حساسية الصدر .
  • كحة الرضيع قبل عمر أربعة أشهر هي أمر غير طبيعي وخطير: لأن أي عدوى فيروسية ستكون خطيرة للرضع في هذه المرحلة العمرية، لكن بمجرد أن يكون عمر طفلك أكثر من سنة واحدة؛ يصبح السعال وإصابته بالكحة أمر أقل إثارة للقلق، وغالباً لا تكون كحة الطفل فوق عمر السنة أكثر من نزلة برد طبيعية.
علاج الكحة والبلغم عند الاطفال
علاج الكحة والبلغم عند الاطفال

علاج الكحة والبلغم عند الاطفال

هناك طرق عدة لعلاج الكحة والبلغم عند الاطفال من ضمنها:

  • لقاح الحساسية: يتم استخدام لقاح الحساسية للمحسّسات الهوائية، سواء كانت عثة المنزل أو القطط أو الفطريات أو حبوب اللقاح التي لها علاقة بتكرار حدوث اعراض حساسية الأنف والصدر عند التعرض لها، وعدم استجابة الحالة للأدوية العلاجية وإجراءات الوقاية.

ويتم تناول لقاح الحساسية عن طريق الفم بجرعات منتظمة، وقطرات تحت اللسان، ويستمر برنامج العلاج لمدة 3 سنوات تحت إشراف الطبيب.

وللقاح الحساسية فائدة فريدة من نوعها، وهي انخفاض حدوث أعراض الحساسية لفترة طويلة بعد إيقاف العلاج، مما يدل على فائدة العلاج على المدى الطويل، ونؤكد على أن لقاح الحساسية هو علاج آمن وأعراضه الجانبية قليلة.

  • أدوية علاج الكحة والبلغم عند الاطفال: لا ينصح باستخدامها في الأطفال بصفة عامة، ولا ينبغي أن تستخدم لعلاج حالات الكحة  المتكررة.
  • المضادات الحيوية لعلاج الكحة والبلغم عند الاطفال: ويتم وصفها في الحالات المشتبه بها التهاب بكتيري، وتكون الأعراض مصحوبة بارتفاع في درجة الحرارة، وخروج بلغم أصفر أو أخضر، مع الكحة المتكررة وضيق التنفس.

في بعض الحالات التي لا تستجيب للعلاج، يتم عمل أشعة للصدر للتأكد من عدم وجود التهاب رئوي، أو وجود جسم غريب في المجاري التنفسية.

  • الوقاية بالرضاعة الطبيعية: للرضاعة الطبيعية دور كبير في الوقاية من الحساسية لدى الأطفال، وينصح بالاستمرار عليها، وسوف يتم علاج الكحة عند الاطفال بشكل طبيعي.

وفي حالة وجود قابلية للطفل للإصابة بأمراض الحساسية، بناء على التاريخ المرضي والعائلي، ينصح باستبدال الحليب البقري الحالي بنوع آخر منخفض التحسس Hypoallergenic HA .

يجب أن نميز بين الكحة الشديدة عند الأطفال والرضع، والتي تحتاج لتدخل طبي فوري، وبين السعال أو الكحة العادية بسبب نزلة برد والكحة الطبيعية، التي يمكنك التعامل معها بطرق بسيطة في متناول يدك.

ارشادات لعلاج الكحة والبلغم عند الاطفال

إليكم مجموعة من الإرشادات التي يفضل اتباعها عند وجود كحة عند الاطفال، تتضمن تلك الارشادات بعض الحلول المنزلية، وأيضا تنبهك متى يستلزم الأمز زيارة الطبيب المختص.

علاج الكحة والبلغم عند الاطفال التي تشير إلى نزلة برد

عندما يكون سعال الطفل جافاً، مترافقاً مع أعراض تشمل انسداد الأنف أو سيلان الأنف والتهاب الحلق.

بحيث يتوقف جفاف الكحة على شدة البرد، يمكن أن يعاني طفلك من مخاط شديد في أنفه و /أو حمى خفيفة خلال الليل، وللتعامل مع الكحة الجافة والتخفيف من هذه الكحة الناشفة وقت النوم للأطفال، ما عليك إلا إعطاء الطفل الكثير السوائل ومنحه الكثير من الراحة.

ولا تعطي الطفل أي أدوية للكحة أو شراب للسعال من دون وصفة طبية لعلاج الكحة والبلغم عند الاطفال، حيث تنصح الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال؛ بعدم إعطاء هذه الأدوية للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 سنوات.

ومن الأفضل التمسك بعلاج الكحة الجافة، وترطيب جو المنزل بالرذاذ اللطيف، وأفضل دواء كحة للأطفال في هذه الحال هو استخدام دواء آمن لخفض الحرارة في حال ترافقت مع الكحة؛ كمخفضات الحرارة ومسكنات الألم.

مثل: الأسيتامينوفي  (Acetaminophen)، بالطبع عليك استشارة الطبيب قبل أن تعتمد أي دواء بدون وصفة لمثل هذه الحالات الطارئة.

كذلك عليك الاتصال بطبيبك فوراً إذا ارتفعت درجة الحرارة أكثر وبدا الطفل مريضاً جداً، كذلك إذا أصابت الكحة الجافة طفلك الرضيع وهو في عمر أقل من أربعة أشهر.

علاج الكحة والبلغم عند الاطفال التي تشير إلى الاختناق
علاج الكحة والبلغم عند الاطفال التي تشير إلى الاختناق

علاج الكحة والبلغم عند الاطفال التي تشير إلى الخناق

سببها عدوى فيروسية ومن أعراضها أن يكون سعال الطفل من الحنجرة وبصوت خشن، بحيث يصعب على الطفل التنفس.

ويمكن سماع ذلك بوضوح خلال نوم الطفل ليلاً، وتصيب كحة الخناق الأطفال دون عمر 5 سنوات، فتبدأ غالباً بالزكام أو تحسس الأنف وسيلانه في وقت مبكر من اليوم.

وبعد سماع كحة طفلك لأول مرة أثناء النوم، لا بد من محاولة تخفيف الكحه عند الطفل من خلال وضعه في جو حمام بخاري.

وإذا كانت الكحة خفيفة فاخرجي بالطفل إلى الهواء الطلق والرطب مما يسهل عليه التنفس، أو من خلال وضع رذاذ مرطب من دون عطور في المنزل.

ويجب مراقبة الطفل لمدة ثلاثة أو أربعة أيام، إذا لم يتحسن لا بد من الاتصال فوراً بالطبيب المتخصص.

كحة تشير إلى التهاب القصبات

تسببها العوامل البيئية مثل الغبار، وغالبية حالات التهاب القصبات عند الأطفال دون عمر السنة، تحدث بسبب فيروس تنفسي شائع يُدعى (respiratory syncytial virus).

وقد يصيب هذا الفيروس الأطفال الأكبر من 3 أعوام بسبب نزلة برد بسيطة، لكنه يمكن أن يخترق رئات الأطفال الرضع وقد يكون مهدداً للحياة.

ومن أعراض التهاب القصبات سماع صوت صفير في تنفس الطفل، مع السعال وسيلان الأنف، فتبدو الأعراض شبيهة بالربو.

لكن يمكنك علاج أو تخفيف الكحة الناجمة عن التهاب القصبات في المنزل بمجرد استطاع الطفل التنفس بشكل طبيعي، من خلال منح طفلك الكثير من السوائل والراحة ومرطباً بارداً.

والحرص على مراقبة معدل التنفس لديه، فإذا زاد ارتفاع التنفس عن 50 نفساً في الدقيقة أو أكثر؛ يكون طفلك بالتأكيد في ضائقة تنفسية، وعليك إسعافه أو الاتصال بالطوارئ فوراً.

كحة السعال الديكي

الذي وُجد لقاحه منذ ستينات القرن الماضي، إلا أنه قد يصيب الأطفال مع ذلك، يكون صوت كحة السعال الديكي عالٍ وسريع.

وتبدو أعراضه في تشنجات السعال المتكررة كما يُخرج الطفل لسانه وتكون عيونه منتفخة وقد ينقطع اللون من وجهه خلال السعال.

لذلك لا بد من تحصين الطفل ضد السعال الديكي من خلال اللقاحات، التي تُعطى ثلاث مرات للطفل، فإذا كنت تشك بإصابة طفلك بالسعال الديكي؛ لا بد من إسعافه فوراً لأن هذا السعال شديد العدوى، حيث يصف الأطباء أيضاً مضادات حيوية لكل أفراد الأسرة

كحة الالتهاب الرئوي

سببها عدوى فيروسية أو بكتيرية في الرئتين تنجم عن عدد من الحالات، بما في ذلك نزلات البرد، وتكون الكحة رطبة ومترافقة مع البلغم.

بالإضافة إلى أعراض التعب الشديد، ويخرج البلغم مترافقاً مع لون أخضر وأصفر، ولعلاج الالتهاب الرئوي، لا بد من الاتصال بطبيب الأطفال المتخصص، لا سيما إذا كان الطفل يعاني من الحمى، والالتهاب الرئوي الجرثومي عادة ما يكون الأكثر خطورة.

الكحة الناجمة عن الإصابة بالربو

يتفق الأطباء عموماً بأن الطفل أقل من عامين لا يُصاب بالربو، لكن سيعاني الطفل من نوبات الحساسية مع وجود تاريخ عائلي للإصابة بالربو.

حتى يتم تشخيص الربو بشكل نهائي، فتبدو الكحة كالصفير، وفي أعراض الربو يتراجع صدر الطفل والحجاب الحاجز ويتقدم بشدة عند تنفس الطفل، كما يعاني الطفل من أعراض البرد وسيلان الأنف وحكة العيون، ولعلاج كحة الربو عند الطفل.

من الأفضل الاتصال بطبيبك عندما تسمع صوت صفير وأزيز تنفس طفلك، حتى قبل التشخيص النهائي للربو، حيث سيصف الطبيب المتخصص الدواء المناسب.

وللاحتياط إذا عانى طفلك من سعال رهيب أو كحة تزداد سوءاً بعد يوم أو يومين من الإصابة بها وأصبح تنفسه صعباً فاتصل بالطبيب فوراً، وراقب معدل التنفس لدى طفلك، فإذا زاد ارتفاع التنفس عن 50 نفساً في الدقيقة أو أكثر.. اتصل فوراً بالطوارئ.

الكحة والسعال الناجمين عن دخول جسم غريب في فم الطفل

راقب الطفل أثناء تناول الطعام أو اللعب بألعاب صغيرة، لأنها الأسباب الأكثر شيوعاً لسعال الطفل فجأة، وتشمل أعراض كحة الطفل بسبب جسم غريب؛ نوبة سعال أولية تليها كحة مستمرة أو صفير خفيف على مدى أيام بعد ذلك، دون أي أعراض للإصابة بالبرد أو الحمى.

حتى أن الالتهاب الرئوي يمكن أن يكون نتيجة للأطعمة التي تم بلعها بالطريقة الخاطئة والتي علقت في رئتي الطفل، أما إذا علق الجسم الغريب في مجرى تنفس طفلك فإن الأعراض تبدو في صعوبة التنفس ولا يستطيع الطفل أن يصدر أي صوت كما يتحول لونه إلى شاحب أو أزرق.

حيث يمكنك إمساك الطفل من أسفل حجابه الحاجز وضربه خمس ضربات خفيفة على ظهره بين كتفه، وإذا لم يخرج الجسم العالق في فمه اتصل فوراً بالطوارئ. 

تذكر.. لا يجب أن تعطي الفول السوداني والفشار وقطع الجزر للأطفال دون سن 4 سنوات.

علامات خطورة الكحة عند الاطفال

إذا كانت:

  1. الكحة عند طفل حديث الولادة، قد يكون بالطفل مشكلة كبيرة ومشاكل أخطر من مجرد كحة. 
  2. في تاريخ مرضي للكحة في عائلة الطفل .. غالبا نتوقع وجود حساسية أو ربو والأفضل العلاج مبكرا. 
  3. الكحة ظهرت فجأة بدون أي مقدمات من رشح أو خلافه .. غالبا تفكر في بلع الطفل لجسم غريب، وإذا زاد ممكن يصل إلى اختناق. 
  4. كحة مزمنة مع فقد الوزن. 
  5. الكحة مع صعوبة البلع ويتبعه ترجيع.
  6. كحة ذات صوت غريب. 
  7. كحة مع نهجان مستمر. 
  8. كحة مع ارتفاع حرارة. 
  9. كحة مع خمول ونوم.

يجب إستشارة الطبيب المختص فى حالة تواجد أى من تلك الحالات لفحصه وإتخاذ اللازم بشأنه.

يجب ألا يكون لدى الأطفال الأقل من 6 سنوات أي أدوية بدون وصفة طبية، بما في ذلك أدوية الكحة، فهذه الأدوية لها آثار جانبية يمكن أن تكون خطيرة، وحتى للأطفال الأكبر سنًا عادةً لا يتم تشجيع وصف الأدوية لهم.

ويمكن استخدام جهاز ترطيب الهواء ليلا لأنه يقوم بترطيب الجو ويهدئ التهيج في الشعب الهوائية عند النوم. كذلك، المشروبات الباردة أو المصاصات قد تساعد في تهدئة الحلق المتهيجة أيضًا.

إذا كنت قلقًة بشأن كحة طفلك، فاتصلى بالطبيب للحصول على المشورة. ولا تستخدمى الدواء المضاد لنزلات البرد أو أي دواء آخر للكحة، إلا إذا أوصى طبيب طفلك بذلك وإذا لاحظتى أي علامات أخرى على صعوبة التنفس، فاطلبى العناية الطبية على الفور.

نصائح منزلية لوقاية طفلك من الكحة

  • أزيلي السجاد من البيت ومن غرفته والغرفة التي يجلس بها.
  • اكنسي البيت والمكان الذي يجلس به يومياً والستائر أيضاً باستخدام المكنسة الكهربائية يومياً.
  • غسيل أغطية السرير والمخدات كل 3 أيام بدون معطرات.
  • لا تجعلي طفلك ينام على مخدة مصنوعة من الريش. 
  • ممنوع التدخين في البيت وابعدي الطفل عن أجواء التدخين كلها.
  • اسقيه ماء دافئ وعسل وليمون عندما يستيقظ فوراً وهو يسعل اسقيه فوراً من هذا المشروب.
  • نصيحة أخيرة ممنوع البخور والعطور واستخدام أدوات الغسيل التي تحتوي على العطور لأنها مسببة للحساسية والربو”.

البلغم عند الأطفال

وبعد أن تعرفنا على كل ما يخص علاج الكحة والبلغم عند الاطفال، دعونا نركز على علاج البلغم بشكل خاص عند الاطفال، ومعرفة كل التفاصيل التي تخص صغيرك من أجل علاجه.

البلغم هو سائل مخاطي سميك الحجم وغامق اللون مائل للأخضر، وهو من الإفرازات الطبيعية في الجهاز التنفسي، لكن مع دخول فصل الشتاء تزداد الكمية التي يفرزها الجهاز التنفسي، وقد يتغير لونه ما يشير إلى مشكلات صحية.
كما يحدث كإفراز طبيعي داخل الجهاز التنفسي العلوي والسفلي، ولكن عند زيادة هذا الإفراز يكون السبب مرضيا وليس أمرا طبيعيا.

اسباب الحكة المستمرة مع البلغم

  • نزلات البرد.
  • التهاب الجيوب الأنفية.
  • الحساسية الصدرية.
  • النزلات الشعبية.

اللون الطبيعي للبلغم

عادة يكون لون المخاط داخل الجهاز التنفسي أبيض شفاف وسمكه مائي، ولكن عند تغير لونه أو سمكه تكون الأسباب مرضية.

متي يتغير لون المخاط؟

عند إصابة الطفل بالنزلات الشعبية أو البرد، يتغير لون البلغم للأصفر أو الأخضر ويمكن أن يكون مصحوبا بنقاط من الدم.

ويعني ذلك وجود التهاب أو عدوى بكتيرية أو فيروسية بالجهاز التنفسي، وحدوث انفجار بالشعيرات الدموية المغذية للشعب الهوائية.

إذا كان المخاط مصحوب بدم كثيف، يجب حينها استشارة الطبيب المختص لاستبعاد مرض الدرن الرئوي.

حالات غير مطمئنة يجب استشارة الطبيب

في حالة زيادة إفراز المخاط والذي يمكن أن يتسبب في ضيق بالشعب الهوائية، يجب زيارة الطبيب المختص.

إذا كان المخاط مصحوبًا بارتفاع في درجة حرارة الجسم، أو ضيق الشعب الهوائية تظهر على هيئة تصارع في التنفس عند الطفل.

علاج الكحة والبلغم عند الاطفال بالاعشاب

هناك عدة أعشاب يتم غليها تسهم في علاج الكحة والبلغم عند الاطفال منها:

  • اليانسون.
  • التليو.
  • ورقة الجوافة المغلي.
  • النعناع.

علاج الكحة والبلغم عند الاطفال الرضع

  • قومي بإذابة القليل من الملح في ماء نقي حتى تحصلي على محلول، ثم قطّري في أنف طفلك مرتين أو ثلاث مرات في اليوم فقط، وسيساعد هذا المحلول على التخفيف من سماكة وتفاقم حجم البلغم والتقليل من تضخم المجاري الهوائية.
  • حاولي أن تزيدي جرعات السوائل التي يتناولها طفلك سواء كانت ماء أم عصير إذا كان عمر طفلك يزيد عن 6 أشهر،
  • وإذا كان عمره أقل فزيدي جرعات الرضاعة سواء كانت طبيعية أم صناعية، فهذا يساعد على التقليل من ضخامة البلغم، واستخدمي المثير من المشروبات الدافئة.
  • احملي طفلك وضعي رأسه على كتفك وطبطبي على ظهره، حتى يخرج البلغم من صدره.
  • احرصي خلال نوم طفلك على أن تضعي وسادة إضافية أو منشفة صغيرة تحت رأسه حتى يتمكن من التنفس بشكل أسهل.
  • يوجد في الصيدلية جهاز يدوي مخصص لشفط البلغم من أنف الطفل، استخدميه فهو جيد جدًا.
  • الأطفال الرضع حديثي الولادة بعمر أقل من 6 أشهر، لن تستطيعي تقديم ي نوع من الأعشاب لهم، فقط حاولي زيادة عدد الرضعات سواء كانت طبيعية أو صناعية.
  • للأطفال من عمر سنة وأكثر، بإمكانكِ أن تجهزي لهم مشروب دافئ من الأعشاب سواء كانت يانسون أو شومر أو بابونج مع القليل من العسل والليمون.

علاج الكحة والبلغم عند الاطفال بزيت السمسم

اخلطي كميات متساوية من زيت السمسم وزيت الزيتون، ومن ثم قومي بتسخينها حتى تصبح دافئة، بعد ذلك ادهني منطقة الصدر بلطف ونعومة.

قبل أن ينام طفلك، أعطيه جرعة 5 ملل من زيت السمسم، فهذا سيساعد على إذابة الكتل البلغمية.

افضل علاج لـ الكحة والبلغم عند الاطفال

  • حاولي زيادة نسبة السوائل التي تعطيها له سواء كانت ماء أو عصير أو مشروبات دافئة، فذلك يسهل إخراج البلغم.
  • أذيبي ملعقة من العسل في القليل من الماء الدافئ، وأعطيها لطفلك.
  • جهزي له مشروب مكون من القرفة والزنجبيل والعسل صباحًا بعد الإفطار.
Komentarze
جار التحميل...